عرض مشاركة واحدة
قديم 22-03-2011, 05:28 AM   #11
Gloming
الأعضاء
 
الصورة الرمزية Gloming
 
تاريخ التسجيل: Mar 2009
المشاركات: 4,118
افتراضي

 

عيادة الاطفال

ايمى
3



مرض ستيل (التهاب المفاصل)

تهاجم الأجسام المضادة التي يولدها الجسم لمحاربة أية جراثيم غازية أنسجة الجسم نفسها

تسبب الأجسام المضادة إلتهاب المفاصل فى مختلف اعضاء الجسم واقسامه

يبدأ هذا المرض بالظهور عادة بين سن السنتين والخمس سنوات ويختفي ثم يعود للظهور مجددا على إمتداد عدد من السنوات حتى يختفي تماما عند وصول الطفل مرحلة البلوغ وتدوم كل نوبة من نوباته بضعة أسابيع في المعدل

ماهي الأعراض ؟

ترتفع درجة حرارة الطفل المصاب وتتراوح بين درجة الحرارة الطبيعية للجسم في الصباح و 39 درجة ونصف الدرجة في المساء وتضعف شهيته للطعام فيفقد شيئا من وزنه نتيجة ذلك وفي بعض الأحيان يظهر طفح من البثور الحمراء فوق الجذع والأطراف كما قد يصاب بفقر الدم في بعض الحالات

تختلف مواقع حدوث الإلتهاب بشكل واسع في إحدى عينيه او كلتيهما مع الشعور بالألم ويصاب آخر بإنتفاخ في الغدد اللمفاوية في العنق والإبطين ويصاب ثالث بإلتهاب الغشاء الخارجي للقلب ورابع بضرر في الرئتين ولكن في العديد من الحالات تنتفخ المفاصل وتتصلب بشكل مؤلم والشائع أن تتأثر الركبتان والكاحلان والمرفقان ومفاصل العنق بصورة تدريجية عادة وفجائية في بعض الأحيان

ومع مرور السنوات تصاب المفاصل بالتشوه عند بعض المصابين وتضعف عضلات الأطراف المصابة بالمرض

ماهي المخاطر ؟

رغم ان الطفل المصاب يصبح مريضا جدا خاصة عند بدء إصابته بهذا المرض فمن النادر أن تفضي الإصابة إلى الوفاة


وفي نسبة صغيرة من الحالات يسبب إلتهاب المفاصل تشوها جزئيا او تشوها يشل حركة الطفل وفي حالات نادرة جدا قد يؤدي إلتهاب العينين إلى العمى الجزئي أو الكلي

ما يجب عمله ؟

يجب أخذ الطفل للطبيب إذا ظهرت عليه مجموعة مؤتلفة من الأعراض المذكورة اعلاه ويكفي عادة فحص جسمه وتحليل عينة من دمه لتشخيص وجود المرض إذا كانت المفاصل وحدها منتفخة واذا لم يتاكد الطبيب من التشخيص يجري تحليلا لعينة حية من الغشاء المصلي وهو الغشاء الذي يغلف المفصل

ماهو العلاج ؟

المساعدة الذاتية :

يجب أن ينال الطفل اكبر قدر من الراحة في الفراش ولكن يجب أيضا أن يسمح له بالنهوض إذا شعر برغبة في ذلك اعطي لطفلك مسكنا موصوف من الطبيب لتخفيف حدة الألم ووفري له حمية مغذية متوازنة تحتوي الكثير من البروتينات وشجعيه على الأكل

المساعدة الطبية :

يعالج الطبيب حالة الطفل وفق نفس أسلوب معالجته لإلتهاب المفاصل نظير الرثوي وقد يصف له تناول ادوية ستيرويدية خلال المراحل المبكرة من المرض فهي شديدة الفعالية في تخفيف حدة إلتهاب المفاصل وإذا كانت العينان ملتهبتان تعطى هذه الأدوية على شكل قطرات للعين

تعالج حالة فقر الدم الشديد بنقل الدم للمريض وكذلك يوصي الطبيب بان يمارس الطفل تمارين المداواة الطبيعية عندما تكون المفاصل ملتهبة إما وحده أو بمساعدة والديه ومن المهم أن يمارس هذه التمارين بقدر إستطاعته وعلى الوالدين أن يشجعاه على ذلك

ماهي التوقعات ؟


يستعيد الطفل عادة صحته الطبيعية بعد أن يكمل المرض دورته ولكن في حالات قليلة جدا يخلف المرض تشوها في المفاصل أو ضعفا في النظر وتكون معظم هذه الحالات معتدلة الشدة .





عادة مص الإبهام عند الطفل

بشكل عام تعتبر هذه العادة أمراً طبيعياً عند الأطفال , وحتى الجنين في بطن أمه قد يمص إبهامه ! و قد يكون سبب هذه العادة قلق نفسي أو حرمان عاطفي عند الطفل و قد لا يكون هناك سبباً واضحاً , و لهذه العادة أثر مهدئ للطفل ,و أكثر الأطفال يتخلون عن هذه العادة بعمر 6 إلى 7 أشهر , و قليل من الأطفال تستمر عندهم حتى عمر 7 أو 8 سنوات .

متى تصبح هذه العادة مصدراً للقلق ؟؟

اعتباراً من عمر 5 سنوات فما فوق : و هو العمر الذي تبدأ فيه هذه العادة بالتأثير على شكل الأسنان و على الحنك الرخو ,وهو العمر الذي يبدأ فيه الطفل أيضاً بالشعور بالخجل من تعليقات ممن حوله حول هذه العادة !

المعالجة

تطبق المعالجة للأطفال ممن هم فوق 5 سنوات فقط , يجب إزالة كل أسباب التوتر و القلق النفسي عند الطفل , و يجب تهيئة الطفل للمعالجة بحيث يكون راغباً بالتخلص من هذه العادة .

و نبدأ المعالجة بتطبيق أداة لطيفة على أصبع الطفل لتذكيره بعدم مص إبهامه ,( مثل وضع لصاقة طبية على الإبهام ), و إذا لم تفلح هذه الوسيلة و إذا لم يستجب الطفل لذلك نقوم بوضع أداة تنبيه أكثر قساوة على الإصبع مثل قطعة بلاستيكية غير حادة ,و إذا فشلت كل الطرق السابقة يقوم طبيب الأطفال بتطبيق ما يشبه الجبيرة أو الرباط الطبى على مفصل المرفق لمنع الطفل من إيصال إبهامه إلى فمه , ويجب شرح ذلك للطفل و إيقاف المعالجة إذا سببت أي قلق للطفل .

في الحالات الشديدة و المعندة : يقوم طبيب الأسنان بتركيب جهاز خاص في فم الطفل للحد من تشوه الأسنا
ن و الفكين و هذا الجهاز سيمنع الطفل أيضاً من الاستمتاع بمص إبهامه ! و ستزول عندها العادة.

يجب عليك أن تتذكر أن :

لا فائدة من توبيخ و معاقبة الطفل فعلى العكس قد يتمسك بعادته أكثر !

أكثر الأطفال يتركون هذه العادة لوحدهم .

إذا كان عمر طفلك أقل من 5 سنوات أتركه ولا تحاول علاجه و تجاهل الأمر تماما.

عند المعالجة يجب التركيز على أوقات النهار أولاً .

 

Gloming غير متواجد حالياً